عدد يوليو – ديسمبر 2021 
اضغط هنا للقراءة

إقرأ أيضا

الإسكواش

الإسكواش المصري ما بين الريادة وشبح الاعتزال‎‎

تعد العشرين سنة الأولى من القرن الحادي والعشرين هي الأزهى في تاريخ لعبة الإسكواش المصري في فئة السيدات والفتيات على المستوى العالمي. وسجل حضور ست لاعبات مصريات في المراكز العشرة الأولى في التصنيف العالمي لرابطة…

ألاء السعيدي

تونس.. عاصمة العالم لتنس الطاولة‎‎

تحتضن العاصمة التونسية بطولة العالم في تنس الطاولة للشابات لأول مرة في منطقة شمال أفريقيا. وتنطلق فعاليات البطولة يوم 4 ديسمبر وتنتهي في 11 من نفس الشهر بقاعة رادس التي تتسع إلى 15 ألف متفرج.

الرياضة بعد الولادة

أفضل الرياضات التي ينصح بممارستها بعد الولادة

تتجنب العديد من النساء ممارسة الرياضة في القاعات مباشرة بعد الولادة. وذلك لأنهن لا يجدن برامج رياضية تلائم السيدات حديثات الولادة، لاسيما اللواتي لا يستطعن ترك أطفالهن في البيت. لذلك يختار بعضهن ممارسة الرياضة في…

التدريب الرياضي عبر الإنترنت: نموذج اقتصادي إبداعي
مع انتشار وباء فيروس كورونا، عرفت ظاهرة التدريب الرياضي عبر الإنترنت والمدربين الرياضيين تطوراً بالغا على شبكات التواصل الاجتماعي، ولاسيما على إنستغرام “Instagram“، حيث تسبّب هذا الوباء في فرض الإغلاق بجميع أقطار العالم تقريبا، وأدّى ذلك إلى بروز المدربين الجدد على شبكة الإنترنت. ظاهرة ترسخت في عصرنا وأصبحت نمط حياة…
الإنترنت

بعد إغلاق قاعات الرياضة، شهد مدربو الرياضة زيادة في عدد متابعيهم على منصات التواصل الاجتماعي، مثل Instagram وYouTube وTiktok، وبات مئات الآلاف من المتابعين يطلعون على نصائحهم، وبرامجهم التوجيهية بالفيديو، وبعد رفع الإغلاق بدا أن هذه الظاهرة لم تفقد شيئا من زخمها.

كان استخدام “Instagram” سابقا يقتصر غالبا على مشاركة صور العطلات، وكان هذا التطبيق أكثر شيوعا بين المؤثرين في عالم الجمال والموضة… لكن الأمور تغيرت قبل بضعة أشهر، بعد ظهور مدربين رياضيين يقومون بنشر محتوى مختلف على التطبيق نفسه، وبتزايد شعبية الرياضات مثل اليوغا والكروس فيت واللياقة البدنية، هذا النوع الجديد من التدريب كان في حاجة لبعض الوقت فقط ليصبح نشاطا مربحا على وسائل التواصل الاجتماعي.

شراكات مدفوعة الأجر على الإنترنت

بالطبع تظل الشراكات مدفوعة الأجر مصدرا مهما للدخل بالنسبة إلى المؤثرين الرياضيين، وخاصة أن العلامات التجارية الرياضية تستثمر أكثر فأكثر في التسويق، لكن ما يحقق فعلا الربح لهذه الفئة من المدربين البرامج وحصص التدريب الرياضي الخصوصية عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وخير مثال على ذلك هو حساب إنستغرام للمدربة الرياضية المصرية الشابة “miraclenassif@” التي تقدم وعودا كبيرة لأتباعها من السطور الأولى “للبايو أنستا” الخاصة بها كاتبة: “أساعد النساء العربيات على استعادة ثقتهن بأنفسهن من خلال محتواي في اللياقة والموضة والتغذية والجمال – التدريب عبر الأنترنت” وتقترح “miraclenassif@” برنامجا كاملا بسعر 2000 جنيه مصري أي حوالي 127 دولار.

هكذا أصبح التدريب عبر الإنترنت مصدر دخل الكثير من الرياضيين، ومن بينهم المدربة المغربية الأصل “safiaberrada@” التي تقدم خدمات متنوعة عبر الإنترنت، يتراوح ثمنها بين 10 دولارات شهريا و400 دولار في كل 12 أسبوعا، كما يستطيع المشتركون في عرض الـ “VIP” التواصل المستمر مع المدربة الرياضية الشابة على مدار الساعة، عبر تطبيق “WhatsApp”، والاستفادة من جلسات تدريبية تناسب وضع المشترك، والدخول إلى مجموعات فيس بوك خاصة، وكذلك تلقي قائمة تسوق مخصصة، ومتابعة التغذية، وغيرها من الخدمات.

Instagram أول شبكة تخدم الرياضيين، حيث تمثل الصور المشاركة على المنصة أفضل مروج لخدماتهم، كونها تبرز نتائج تدريباتهم الرياضية على المظهر والروح المعنوية، ومع ذلك بدأت شبكة تيك توك “Tiktok” تكتسب هي الأخرى شعبية في هذا المجال، حيث إنها تسمح بمتابعة مقاطع فيديو قصيرة تتضمن بعض التوجيهات من المدربين، ما يوحي بنتائج رائعة، إلا أن Tiktok يدفع للمؤثرين أقل مما يدفعه “Instagram” حاليا، لذلك الغالبية العظمى من الحسابات المخصصة لتقديم توجيهات حول “اللياقة البدنية” و”التدريب الرياضي” على “تيك توك” تستخدمه لجذب متابعين جدد على “الإنستغرام”.

Twitter
Email
Facebook
LinkedIn
Pinterest