ناشئات

الألعاب البارالمبية: نجلاء عماد، همة لم تبترها يد الإرهاب

واجهت لاعبة تنس الطاولة العراقية، نجلاء عماد، لاعبات يفقنها خبرة وسنا في الألعاب البارالمبية بطوكيو. البطلة العراقية التي لا يتجاوز عمرها 16 سنة لاقت في أولى مشاركاتها الروسية ألييفا مالياك، التي تلعب تحت علم اللجنة البارالمبية الروسية. وبعد انهزامها في هذه المباراة الأولى واصلت نجلاء مشوارها لتواجه الكورية لي كونوو. إلا أن الحظ لم يحالف…

هند ظاظا

هند ظاظا، أصغر لاعبة أولمبية منذ 1968، تودع طوكيو

ودعت لاعبة كرة الطاولة السورية هند ظاظا أولمبياد طوكيو بعد خسارتها في الدوري التمهيدي أمام النمساوية جيا ليو. ورغم مغادرتها المنافسة أصبحت هند، 12 سنة، أصغر رياضية تشارك في الألعاب الأولمبية منذ 1968.

بيسان شيري: بطلة لبنانية تحلم بالذهب الأولمبي

نقدم لكم بيسان شيري، المصنّفة السابعة عالميًّا لفئة ما دون الاحدى عشر عامًا في رياضة كرة الطاولة. تأثرت البطلة اللبنانية ابنة العشر سنوات بوالدها المدرب وسام شيري الذي كان الداعم الأول لها مع والدتها. فتحول فطولها إلى عشق لتنس الطاولة حتى احترفتها وحصدت من خلالها العديد من البطولات في لبنان

لينا خيارة

لينا خيارة.. سباحة بنفس أولمبي

لم يتعد عمرها 18 سنة وتمثل المغرب في الألعاب الأولمبية بطوكيو هذا الصيف في منافسات 200 متر سباحة حرة. السباحة لينا خيارة هي ممثلة المغرب الوحيدة في رياضة السباحة في أولمبياد اليابان. وهي اليوم تطمح في رفع علم بلدها عاليا في سماء طوكيو.

هبة يوسفي، بطلة الكونغ-فو التي أصبحت نجمة كرة القدم

“تسديدة مدهشة بالقدم اليمنى للاعبة هبة من ركلة حرة مباشرة بعيدة عن مرمى الخصم. هي من أعطت فتيان فريق الجيش الملكي لكرة القدم لأقل من 12 سنة، النقاط الثلاث في مباراة بطولة العصبة بجهة الرباط في المغرب”، يقول مدرب الفريق إسماعيل السباعي. هبة يوسفي تلعب في صفوف فرقة الفتيان منذ بداية السنة الحالية، قادمة من…

رميساء غوني

رميساء غوني، البطلة المعجزة

حصلت المغربية رميساء غوني على 12 لقبا في عدة بطولات جهوية في المواي تاي والفول كونتاكت وغيرها من الفنون القتالية. البطلة الناشئة التي تحلم بأن تصبح بطلة المغرب وأفريقيا لم يتعدى سنها الثانية عشرة سنة. إنها نجمة مدينة مراكش التي يرى الجميع أنها ستكتب إسمها في تاريخ الفنون القتالية بحروف

نهيلة بهاج

نهيلة بهاج : “رياضة الركبي ليست حكرا على الرجال”

لم تقض جائحة كورونا والبقاء الطويل بين جدران المنزل وتوقف منافسات الركبي النسائية في المغرب منذ أواسط سنة 2018 على آمال لاعبات الركبي بمدينة بمراكش. بل إن شغفهن وتلهفهن للعبة وللمستطيل الأخضر ازداد مع طول الحجر الصحي. نهيلة بهاج واحدة من لاعبات فريق نهضة مراكش النسائي. رغم الصعوبات المادية والعقليات المحافظة تبذل اللاعبة الشابة مجهودا…

روبورتاج : فريق نهضة مراكش للركبي النسائي

تقطع نهيلة وزميلاتها مسافات طويلة لبلوغ مركز التدريب في جمعية نهضة مراكش للركبي النسائي. إلا أن حبهن لهذه الرياضة يجعلهن لا يكترثن لمصاعب التنقل ولا لانتقادات الناس. فعديدون من يرون أن رياضة الركبي ذكورية. لكن ذلك لا يمنع نهيلة وبقية أعضاء الفريق من رفع سقف أحلامهن. رئيس الجمعية يرى من

مجلة تاجة مجانيا على بريدك الإلكتروني

انظموا الآن إلى قائمتنا البريدية، ليصلكم، قبل
الجميع، العدد الجديد لمجلة تاجة والمخصص للأردن
الرجاء تعبئة الاستمارة أدناه
close-link