عدد يوليو – ديسمبر 2021 
اضغط هنا للقراءة

إقرأ أيضا

آية أيمن

قصة سمكة مصر الذهبية، حقيقة أم خيال؟‎‎

بعد أن أخبر الطبيب والديها بأن مولودتهما القادمة من ذوي الاحتياجات الخاصة وبأنها لن تعمر طويلا، خيبت الرضيعة كل الظنون. المصرية، آية أيمن، ستصبح لاحقا بطلة بلادها في رياضة السباحة، بل إنها تمكنت من المشاركة…

للإعلام اللبناني نصيب من مونديال قطر 2022‎‎

مونديال قطر لكرة القدم على الأبواب. عدد كبير من الصحفيات من شمال إفريقيا والشرق الأوسط جاء لقطر لتغطية فعاليات أكبر عرس كروي في العالم. الإعلامية اللبنانية، فاتن أبي فرج، واحدة من سيدات العالم المشتغلات في…

على هامش مونديال قطر.. ألمع الرياضيات الرائدات يحكين قصص نجاحهن

على هامش نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022 بقطر، أقامت اللجنة العليا للمشاريع والإرث بدولة قطر “مهرجان الجيل الرائع”، الذي يستمر لمدة أسبوعين. وعقد المهرجان في أولى أيامه بالعاصمة الدوحة، ندوة بعنوان “كسر الحواجز: حديث…

بطلات الأرز في كرة السلة: روح قتالية عالية وأعينهن على بطولة آسيا
إنجاز كبير لمنتخب لبنان للسيدات في كرة السلة، حصدته لاعباته في بطولة كأس آسيا المستوى الثاني والتي أقيمت في العاصمة الأردنية عمّان، بعد فوزه على نظيره الأردني 40-80، لينتقل المنتخب اللبناني إلى المستوى الأول بعد غياب دام لسنوات.
ريبيكا عقيل
ريبيكا عقيل

في حديثها لتاجة سبورت قالت كابتن المنتخب ريبيكا عقل: “هذا الفوز هو إنجاز كبير حققناه لكل لبنان، فالمنتخب كان يتحضّر منذ شهور ويجري كافّة الاستعدادات والتدريبات اللازمة مع الجهاز الفنّي والمدرّب وكل اللاعبات، وبهذه الجهود الجبّارة ربحنا البطولة، وشاهدنا هذا التفاعل الكبير من كل اللبنانيّين، فالكل كان يشجّعنا ويعطينا الأمل، وبهذا الفوز أكّدنا أن هناك أشياء جميلة يمكن تحقيقها حتى لو كانت الظروف صعبة ومتعبة، هذه أكثر مرّة شعرنا فيها بالتفاعل بين المنتخب والجمهور، وهذا كان حافزا كبيرا جدا بالنسبة إلينا”.

علاوة على الدعم الفني والتدريبات المكثّفة التي أجراها الاتحاد اللبناني لكرة السلة للاعبات، عمل على توجيههن وحثّهن على ضرورة الالتزام بالإرشادات الصحية لتجنب الإصابة بفيروس كورونا.

مسؤولية كبيرة ألقيت على عاتق فتيات الأرز بعد وصولهن للدرجة الأولى، التي تضم منتخبات من أول 10 منتخبات في العالم، كأستراليا والصين واليابان وكوريا، وتسعى عقل وزميلاتها في المنتخب إلى المحافظة على وجودهن في الدرجة الأولى وعدم العودة إلى الدرجة الثانية، فالبطولة ليست سهلة لأن فرق الدرجة الأولى لديها مستوى متقدم.

بطولة آسيا تُقام كل سنتين وستقام في عام 2023، وفي صيف 2022 سيستضيف لبنان بطولة غرب آسيا للمنتخبات وستكون هذه فرصة للمنتخب لكي يبقى مجتمعا ومستعدا ويجري تدريباته اللازمة، ومع أن كل لاعبة تنتمي لناد والتنسيق بينهن يتطلّب مجهودا كبيرا، لكن بجهود اللاعبات الكبيرة وبرعاية من الاتحاد سيكون المنتخب على أهبة الاستعداد للمشاركة في هذه البطولة.

ريبيكا عقيل

وختمت عقل: “أشكر الشعب اللبناني على الدعم والتشجيع الكبيرين للمنتخب، وأتمنى أن تبقى هذه المواكبة موجودة لمنتخب الفتيات ومنتخب الشباب أيضا الذي يحضّر لبطولات قادمة، لكي يحقق المنتخب اللبناني نتائج ممتازة للبنان”.

بدورها لاعبة المنتخب والتي حازت على لقب أفضل لاعبة في البطولة بتصويت الجمهور عايدة باخوس قالت في حديثها لتاجة سبورت: “إن هذا الانتصار كبير جدا للبنان وفخر لكل اللبنانيين، لأن الفوز تحقق في ظروف صعبة واستثنائية يمر بها البلد، وأراد المنتخب أن يعطي الأمل للشعب بهذا الانتصار، ليؤكد للجميع أن هناك أشياء إيجابية تفرحنا رغم قسوة الأوضاع، وهذا الذي ظهر على اللاعبات في الملعب عندما خضنا البطولة وعندما فزنا بها وأثناء التتويج”.

الإجراءات الصحية المشددة في الأردن لتجنب تفشي فايروس كورونا، فرضت على اللاعبات ضوابط معينة من ناحية الخروج من الفندق أو الاختلاط بأفراد خارج الفريق، مما أدى إلى تمضية اللاعبات معظم الوقت مع بعضهن البعض، الأمر الذي ساهم في تعزيز روح الأخوة بين أفراد الفريق، وهذا ما بدا واضحا خلال المباريات، إذ كانت اللاعبات قلبا واحدا وبمعنويات عالية، وهذا ساهم في عدم خسارتهن وفوزهن بالبطولة والانتقال إلى الدرجة الأولى.

هذه التشكيلة من أجمل التشكيلات بحسب باخوس: “لقد لعبت في السابق مع عدة تشكيلات لمنتخب لبنان، لكن هذه التشكيلة كانت من أجمل التشكيلات من حيث انسجام اللاعبات مع بعضهن البعض، واليوم المسؤولية كبيرة جدا وهدفنا المحافظة على هذا الإنجاز والبقاء في الدرجة الأولى، فلهذا نحن اليوم نطلب من الاتحاد الاستمرار في التدريبات للمنتخب، لكي نكون على أتم الاستعداد لبطولة الدرجة الأولى في العام 2023، لأن أهم المنتخبات ستشارك فيها، وهذا أمر مهم جدا بالنسبة إلينا”.

فتح منتخب لبنان لكرة السلة للسيدات صفحة جديدة من صفحات الانتصارات وعنوان الصفحة الأولى: الانتقال للدرجة الأولى، ومن الآن حتى عام 2023 موعد بطولة الدرجة الأولى آسيويا، تتحضر لاعبات المنتخب لخوض غمار هذه البطولة مع علمهن بعدم سهولتها، لكن بالعزيمة والإرادة والمعنويات العالية والتدريب المستمر يصبح الصعب سهلا، فلا شيء مستحيل أمام بطلات الأرز.

Twitter
Email
Facebook
LinkedIn
Pinterest