إقرأ أيضا

ملاعب رياضية بالجملة..وسيدات رياضيات قلة

ملاعب رياضية بالجملة..وسيدات رياضيات قلة

المرافق الرياضية المقامة في الهواء الطلق هي ملاعب متعددة الرياضات، يتم بناؤها في المناطق الحضرية وهي متاحة للجميع. بيد أن الحقيقة الثابتة هي أن مرتاديها هم من الذكور فقط، أما عن الفتيات، فلابد لهن من…

الدراجات الهوائية: مشوار عظيم في عمر صغير

نسرين حويلي..مشوار عظيم في عمر صغير

تعرف سباقات الدراجات الهوائية في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط تنافسا شرسا بين المتسابقات ولا سيما من دول مصر والإمارات والمغرب والجزائر. منتخب الخضر يضم في صفوفه العديد من المتسابقات المجربات أبرزهن نسرين حويلي التي…

كرة القدم

كرة القدم: فريق الطيران المصري.. بين ماض عريق وحاضر أليم‎‎

قام نادي الطيران المصري عام 1998 بتأسيس فريق لكرة القدم النسائية، ليشارك به في أول مسابقة للدوري المحلي بنفس العام. تاريخ عريق لأحد أقطاب كرة القدم للسيدات، والذي لطالما طعم المنتخبات الوطنية النسائية المصرية بمختلف…

ماراثون مراكش الدولي

ماراثون مراكش الدولي على أجندة متسلقة جبال شهيرة

تستعد العديد من السيدات الرياضيات من مختلف أرجاء العالم للمشاركة في النسخة 33 من ماراطون مراكش الدولي. الرياضية المغربية، نوال صفنضلة، والتي تسلقت أعلى جبال العالم، واحدة من حوالي 13 ألف مشارك قرروا خوض مغامرة…

المصرية ميار شريف.. شخصية مقدامة في عالم التنس‎‎

أعادت للمصريات والمصريين الشغف بلعبة التنس، بل وأمدتهم بالأمل لحصد الألقاب العالمية في رياضة فردية تتطلب مجهودا بدنيا وتقنيا عاليا. لاعبة التنس ميار شريف، والتي تعد أول مصرية تفوز بإحدى بطولات اتحاد لاعبات التنس المحترفات…

ضحى هاني ترفع الريشة الطائرة المصرية في سماء طوكيو
ضُحى هاني، من اللاعبات المِصريات القلائل لرياضة الريشة الطائرة، واجهت تَحدي المشاركة في ثلاث مُسابقات أولمبية وهي فردي السيدات، وزوجي السيدات، والزوجي المختلط في أولمبياد طوكيو ٢٠٢٠.
حقوق الصورة: PEDRO PARDO - AFP

على خُطى جَدها الذي كان من مؤسسي اتحاد الريشة الطائرة ومن أوائل من لعبوها في مِصر، احترفت ضحى هاني اللعبة وهي في الرابعة مِن عُمرها بعد أن مارست الجُمباز لفترة بسيطة، فقط لتكتشف حبها للريشة الطائرة. لتكون بذلك من القلائل في مِصر اللذين يلعبون الريشة الطائرة، واضعة بِلادها على خارطة أولمبياد طوكيو ٢٠٢٠ في هذه الرياضة.

تنافست ضحى هاني، ٢٣ عامًا، خلال أولمبياد طوكيو، في ثلاث مسابقات، وهي فردي السيدات، وزوجي السيدات، والزوجي المختلط. ولعل قلة وجود لاعبات الريشة الطائرة في مصر بشكل خاص وإفريقيا والشرق الأوسط بشكل عام، فرض ضغطاً كبيراً على ضُحى التي يسجل لها أنها أول لاعبة تتنافس في ثلات فئات.

وصرحت ضُحى قبل مغادرتها إلى طوكيو “صعب أن أحافظ على حماسي وأنا ألعب في كل هذه الفئات، لكنني اعتدت على ذلك.”

ورُغمَ الخسارة يبقى السِجل الرياضي للبطلة الشابة زاخراً بالميداليات في جميع ألوانها. حيث انضمت ضُحى للمنتخب الوطني المِصري للريشة الطائرة في ٢٠١٢. وحصلت طالبة جامعة حلوان في القاهرة على أربع ميداليات في أولى مشاركاتها العربية في ٢٠١٢. لتتبعها بمدالية برونزية في البطولة الإفريقية للناشئين عام ٢٠١٣.

واستمرت ضحى في جَمع المداليات في دورة الألعاب العربية للناشئين ٢٠١٤، حاصلة على أربع برونزيات. وتوالى فوزها سنوياً، لتحصل أخيراً على ثلاث مداليات ذهبية وواحدة برونزية في البطولة الإفريقية في مِصر عام ٢٠٢٠.

وتشارك ضُحى ضمن أكبر بعِثة أولمبية في تاريخ مصر الحديث، حيث وصل عدد أعضاء الفريق المصري إلى ٤٨ لاعبة و٨٦ لاعبًا، بالإضافة إلى ١٢ احتياطيًا، طبقًا لتعليمات اللجنة الأولمبية الدَولية.


 




 

Twitter
Email
Facebook
LinkedIn
Pinterest