إقرأ أيضا

إيمان سعود: سأكون فخورة بالانضمام إلى صفوف المنتخب الوطني المغربي أو الفرنسي

انضمت لاعبة مركز الوسط الشابة إيمان سعود، إلى نادي بازل السويسري لكرة القدم للسيدات الصيف الماضي. هذا وتم استدعاء المهاجمة الفرنسية من أصل مغربي، التي مرت كذلك بنادي فيندنهايم، من قبل رينالد بيدروز للتدريب في…

البارالمبيات المغربيات يعدن ظافرات من طوكيو

حصد المغرب 11 ميدالية خلال دورة الألعاب البارالمبية في طوكيو. أربعة منها جنتها سيدات المغرب في هذا العرس الرياضي. ميداليتان فضيتان كانتا من حق يسرى كريم، في منافسات رمي القرص لفئة ف 41، وفوزية القسيوي…

تتويج سيدات الأردن بلقب كأس بطولة العرب لكرة القدم 2021

توج المنتخب الأردني لكرة القدم سيدات، يوم الاثنين 6 سبتمبر، بلقب بطولة كأس العرب في نسختها الثالثة. وفازت النشميات على سيدات تونس بهدف لصفر، في المباراة النهائية التي احتضنتها أرضية ملعب المقاولون العرب، بالعاصمة المصرية…

الكرة السودانية النسوية تسعي إلى الانتشار، متجاهلة حملات التنمرِ

بالرغم من الصعاب الكثيرة التي تواجهها كرة القدم النسوية السودانية في الآونة الأخيرة، إلا أن الإتحاد السوداني لكرة القدم يسعي حثيثاً لنشر اللعبة وتوسيع رقعة ممارستها. كما يحاول الاتحاد تعزيز مشاركة المنتخب السوداني النسوي الشاب…

الجزائرية سعاد الشرواطي تودع الأولمبياد برأس مرفوع
قطع مسافة 10 كلم في البحر، مرعب. لكنه ليس كذلك عند البطلة الجزائرية في ماراثون السباحة، سعاد الشرواطي، التي حققت بطولات وأرقاما محترمة على الصعيد المحلي والقاري. بذراعين صلبين، انتزعت بطاقة التأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية 2020 المقامة بطوكيو، بعد أن جاءت في المركز العاشر بالماراثون التأهيلي “فينا 2021″، الذي احتضنته مدينة سيتوبال البرتغالية.
Credit photo: Oli SCARFF / AFP

أتممت السباحة الجزائرية، سعاد الشرواطي، ماراثون 10 كلم سباحة حرة محتلة المرتبة الأخيرة، في إطار منافسات أولمبياد طوكيو. لمدة تجاوزت الساعتين، استمرت السباحة تعمل جاهدة كي تنهي السباق بتوقيت مشرف، على الرغم من شدة المنافسة التي واجهتها من سباحات سريعات محنكات، تركنها خلفهن ولم يسمحن لها بالتقدم في أي لحظة من لحظات السباق.

احتلت صاحبة 32 عاما المرتبة 25 والأخيرة، متخلفة عن صاحبة المركز 24 بحوالي تسع دقائق. 2.17.21.6، هي المدة التي استغرقتها السباحة الجزائرية لبلوغ خط النهاية في رياضة تتطلب قوة وصبرا وإصرارا، والتي لا تشهد إقبالا شعبيا في دولة الجزائر كرياضات أخرى.  

وعرفت مواقع التواصل الاجتماعي بعد نهاية المسابقة، اعترافا من روادها بالجهد الذي بذلته مواطنتهم التي سبحت ما يفوق الساعتين دون توقف.  

حاملة ميدالية بطولة إفريقيا التي أقيمت بالعاصمة الجزائرية سنة 2018، في مسافة ماراثون 5 كلم، كانت تعي أن السباحة لمسافات طويلة تستدعي نفسا مغايرا. إن تحقيق نتائج طيبة مع سباحات من العيار الثقيل، يستلزم تدريبا مضاعفا وتحقيق أرقام محترمة، والمشاركة في بطولات قارية وعالمية للاحتكاك وكسب الخبرة الضرورية لمنافسات من هذا القبيل. 

لذلك، التحقت السباحة، لتتمرن، بنادي بنفيكا الكائن بمدينة لشبونة البرتغالية تحت قيادة المدرب البرتغالي، ريكاردو سانتوس، لتبلغ مرادها وتنافس على أعلى مستوى. وشاركت في بطولة العالم للمارثون سنة 2017 بالعاصمة الهنغارية بودابست، واحتلت المرتبة 39 في ماراثون 10 كلم، والمرتبة 32 في ماراثون الخمس كلم.  

لم تتمكن سعاد الشرواطي طيلة مسارها الرياضي من تحقيق مراتب متقدمة في المشاركات العالمية، لاسيما وأنها شاركت في العديد من المسابقات، كبطولة العالم بمدينة غوانغجو الكورية الجنوبية سنة 2017، والتي نافست فيها في مسافتي 800 متر و1500 متر، وبطولة العالم ببودابست الهنغارية سنة 2017، في نفس المسافات.  

 إلا أن الجزائرية استطاعت أن تفرض نفسها على الصعيد المحلي والقاري. فقبل حملها لميدالية بطولة إفريقيا المفتوحة بالجزائر، تمكنت من الحلول في المرتبة الثانية في نفس البطولة سنة 2016، لما أقيمت ببلومفونتين، بجنوب افريقيا. علاوة على ذلك، نجحت سنة 2019، في تحقيق المرتبة الثالثة بالألعاب الأفريقية التي احتضنتها العاصمة المغربية الرباط، في سباق  4x 100 متر حرة. 

Share on whatsapp
WhatsApp
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on facebook
Facebook
Share on email
Email

مجلة تاجة مجانيا على بريدك الإلكتروني

انظموا الآن إلى قائمتنا البريدية، ليصلكم، قبل
الجميع، العدد الجديد لمجلة تاجة والمخصص للأردن
الرجاء تعبئة الاستمارة أدناه
close-link