عدد يوليو – ديسمبر 2021 
اضغط هنا للقراءة

إقرأ أيضا

الإسكواش

الإسكواش المصري ما بين الريادة وشبح الاعتزال‎‎

تعد العشرين سنة الأولى من القرن الحادي والعشرين هي الأزهى في تاريخ لعبة الإسكواش المصري في فئة السيدات والفتيات على المستوى العالمي. وسجل حضور ست لاعبات مصريات في المراكز العشرة الأولى في التصنيف العالمي لرابطة…

ألاء السعيدي

تونس.. عاصمة العالم لتنس الطاولة‎‎

تحتضن العاصمة التونسية بطولة العالم في تنس الطاولة للشابات لأول مرة في منطقة شمال أفريقيا. وتنطلق فعاليات البطولة يوم 4 ديسمبر وتنتهي في 11 من نفس الشهر بقاعة رادس التي تتسع إلى 15 ألف متفرج.

الرياضة بعد الولادة

أفضل الرياضات التي ينصح بممارستها بعد الولادة

تتجنب العديد من النساء ممارسة الرياضة في القاعات مباشرة بعد الولادة. وذلك لأنهن لا يجدن برامج رياضية تلائم السيدات حديثات الولادة، لاسيما اللواتي لا يستطعن ترك أطفالهن في البيت. لذلك يختار بعضهن ممارسة الرياضة في…

المغربية رميساء غوني تحكم قبضتها على بطولات اللايت لوكيك
توجت نهاية الأسبوع الماضي بمدينة مراكش، المغربية رميساء غوني، ببطولة عصبة تانسيفت للايت لوكيك للناشئات في وزن 45 كلغ. وأضافت البطلة بطولة جديدة لرصيدها بعد تلك التي حققتها قبل بضعة أشهر، ليصل عدد البطولات التي فازت بها طيلة مشوارها ل 15 بطولة.

أحكمت رميساء غوني قبضتها على بطولات اللايت لوكيك، بعد أن حصدت الأخضر واليابس في السنوات الأخيرة وتفوقت على بقية المنافسات. وشارك في البطولة التي نظمت بالقاعة المغطاة سيدي يوسف بن علي بمدينة مراكش المغربية، 120 رياضيا ورياضية، منهم 20 لاعبة في كل الفئات السنية.

وتتميز منافسات “لايت لاوكيك” باستعمال قوة لا تتعدى 50 في المائة كي لا تتعرض الناشئات للإصابات الخطيرة. ويمكن للاعبات توجيه الضربات بالأيدي والأرجل لأسفل وأعلى الحزام. بينما في منافسات “اللايت كونطاكت” أو Soft” contact”، فيمكن توجيه اللكمات والضربات لأعلى الحزام فقط، باستعمال قوة لا تتجاوز 50 في المائة.

وفي حديث لمنصة تاجة سبورت عقب البطولة، أعربت الطفلة التي لا يتجاوز عمرها 14 عاما، عن سعادتها الغامرة بهذا اللقب. وأكدت قائلة: “أصبحت مسيطرة على منافسات وزني 45 كلغ، في انتظار انطلاق بطولة المغرب للشابات لأقل من 17 سنة”.

وأشاد باللاعبة رئيس عصبة تانسيفت للكيك بوكسينغ، محمد صيلان، في حديث لتاجة سبورت قائلا: “تتميز بمميزات فنية عالية. إن لها مستقبلا واعد إن استمرت على نفس النهج”. مردفا، “لدينا في عصبة تانسيفت مواهب عدة في أوزان مختلفة”.

رميساء غوني
لاعبة مغربية مختصة في الكيك بوكسينغ والمواي تاي

وتحاول غوني رفع التحدي، بالمحاولة والمشاركة في بطولة المغرب لأقل من 17 سنة والتي تنطلق منافساتها بعد أقل من شهر. ولا ينظم المغرب بطولة وطنية خاصة بالناشئات لأقل من 15 عاما، وتكتفي الجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ- مواي طاي- والصفات والرياضات المماثلة، بالبطولات الجهوية.

في نفس السياق، يقول محمد صيلان، إن البطولة الوطنية لم تُقَم منذ حوالي 10 سنوات. ويعود السبب حسب نفس المتحدث إلى العدد الكبير من الرياضيات والرياضيين الذين يحضرون للمشاركة. “وهو ما يؤدي إلى إقامة البطولة في ثلاثة أيام كاملة، وهي مدة زمنية كبيرة لاسيما على الآباء الذين يصطحبون أبنائهم للمشاركة. لذلك نسعى لتنظيم بطولة وطنية تجرى في ظرف يوم واحد فقط”، ينهي الرئيس.

 

احتراف

سيحضر المغرب بطولة العالم لرياضة الكيك بوكسينغ المقامة حاليا بمدينة خيسولوليدو بإيطاليا، وسيمثله خمسة لاعبين من أبناء جالية الخارج في فئتي الشبان والفتيان. وستعرف هذه الدورة مشاركة اللاعبتين جواهر برهان، وهيبة يحاوي، القاطنتين في بلجيكا.  وبحسب جامعة المغرب للعبة، فإن “اللاعبين أبانوا مؤخرا عن مؤهلات تنافسية عليا خلال بطولات دولية”.

بدورها تسعى اللاعبة رميساء غوني للمشاركة في بطولات دولية في الكيك بوكسينغ والمواي طاي. “رغم ضعف الإمكانيات المادية، أبحث صحبة والدي عن بطولات أو برامج لأشارك فيها في بلدي تايلاند وهولندا”، تقول رميساء.

يذكر أنه يتوجب على المشاركين في هذه البطولات أو البرامج دفع أقساط مالية مرتفعة، علاوة على تذاكر الطيران الباهظة التكلفة مقارنة مع القدرة الشرائية.

Twitter
Email
Facebook
LinkedIn
Pinterest