عدد يوليو – ديسمبر 2021 
اضغط هنا للقراءة

إقرأ أيضا

CREDIT Igor Karimov - Unsplash

الرياضات الإلكترونية.. اقتصاد جديد، ينادينا

من كان منا يتخيل، قبل بضع سنوات، أن الأطفال الجالسين أمام شاشات التلفاز يلعبون الألعاب الإلكترونية وهم ممسكون بأجهزة تحكم، سيجنون المال من اللعب؟! ومن منا كان يتوقع أن لعبة FIFA أو PES وألعابا أخرى…

الرياضة النسائية

الرياضة النسائية وذاكرتها المفقودة

بعد أكثر من سنة على ميلاد منصة تاجة، والتي نذرت جهودها لخدمة الرياضة النسائية في منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط، صادفنا عائقا من نوع آخر. خلال هذه المدة التي قضيناها في مقابلة المصادر البشرية من…

المشاركة المصرية النسائية في منافسات الخماسي الحديث
دخلت منافسات الخماسي الحديث جدول الألعاب الأولمبية عام 1912 خلال أولمبياد استوكهولم. إلا أن مشاركة النساء لم تبدأ إلا خلال أولمبياد سيدني 2000. أما الرياضات التي تشكل منافسات الخماسي الحديث فهي ركوب الخيل، المبارزة، الرماية والسباحة والعدو. رياضات تنافست فيها المصريتان هايدي مرسي وأميرة قنديل على مدار يومين هذا الأسبوع.


تتطلب منافسات الخماسي الحديث قوة جسدية ذهنية كبيرتين، وُجِدَت لدى اللاعبة المصرية هايدي مرسي، ٢١ سنة، التي أنهت مشاركتها الأولمبية في المرتبة ١٩ في الترتيب العام برصيد ١٢٨٩ نقطة موزعة على النحو التالي: ٢٦٢ سباحة، ٢٢١ مبارزة، ٢٩٣ ركوب خيل، ٥١٣ رماية.

وفي عمر ١٦ سنة شاركت هايدي في أولمبياد ريو دي جانيرو ٢٠١٦، لتكون أصغر مصرية تُشارك في الأولمبياد، وأتت في المرتبة ٣٥ في الترتيب النهائي آنذاك. ويذكر أن هايدي عانت من إصابة في الظهر أدت إلى توقفها عن التمرين لمدة ٥ أشهر في عام ٢٠١٨. ومَثلت هايدي مِصر في عِدة بطولات إقليمية ودَولية للناشئات، فقد فازت في بطولة إفريقيا ٢٠١٩ مما أهلها للمشاركة في أولمبياد ٢٠٢٠، ومَثلت بلادها في بطولة العالم للناشئات في المبارزة، وأيضاً بطولة التراياثلون العربي.

أما اللاعبة المصرية أميرة قنديل، ١٨ سنة، فقد أنهت أول مشاركة أولمبية لها على الإطلاق في المرتبة ٢٩ من أصل ٣٦ لاعبة، برصيد ١٢٢١ نقطة، في منافسات الخماسي الحديث، موزعة على النحو التالي: ٢٨٠ سباحة، ١٩٩ مبارزة، ٢٥٠ ركوب خيل، ٤٩٢ رماية. العدو؟

ورغم عدم إحرازها أي ميدالية في أولمبياد طوكيو ٢٠٢٠ لأميرة سِجل حافل بالبطولات والإنجازات. بدأت مشوارها الرياضي في سن التسع سنوات، لتحصل على أول ميدالية على مستوى مصر وهي ١٢ سنة. وفي نفس العام حصلت على الميدالية الذهبية في بطولة العالم للترياثل للناشئات تحت سن ١٣ في جورجيا ٢٠١٥. وفي السنة التالية تمكنت من حصد البرونزية في بطولة العالم للترياثل للناشئات تحت سن ١٥، في ولاية فلوريدا في الولايات المتحدة الأمريكية. 

سَتغادر اللاعبتان اليابان دون إحراز أي ميدالية، لكن هذا لا يعني نهاية طريقهن الأولمبي. تقول هايدي مرسي، “ضع أمامك هدف ولا تتوقف إلا عند تحقيقه، فتحقيق النصر لهُ طعم مختلف عندما تُحارب لأجله”. 

Twitter
Email
Facebook
LinkedIn
Pinterest