عدد يوليو – ديسمبر 2021 
اضغط هنا للقراءة

إقرأ أيضا

آية أيمن

قصة سمكة مصر الذهبية، حقيقة أم خيال؟‎‎

بعد أن أخبر الطبيب والديها بأن مولودتهما القادمة من ذوي الاحتياجات الخاصة وبأنها لن تعمر طويلا، خيبت الرضيعة كل الظنون. المصرية، آية أيمن، ستصبح لاحقا بطلة بلادها في رياضة السباحة، بل إنها تمكنت من المشاركة…

للإعلام اللبناني نصيب من مونديال قطر 2022‎‎

مونديال قطر لكرة القدم على الأبواب. عدد كبير من الصحفيات من شمال إفريقيا والشرق الأوسط جاء لقطر لتغطية فعاليات أكبر عرس كروي في العالم. الإعلامية اللبنانية، فاتن أبي فرج، واحدة من سيدات العالم المشتغلات في…

على هامش مونديال قطر.. ألمع الرياضيات الرائدات يحكين قصص نجاحهن

على هامش نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022 بقطر، أقامت اللجنة العليا للمشاريع والإرث بدولة قطر “مهرجان الجيل الرائع”، الذي يستمر لمدة أسبوعين. وعقد المهرجان في أولى أيامه بالعاصمة الدوحة، ندوة بعنوان “كسر الحواجز: حديث…

من جديد التونسية العامري تقود المصارعة لاكتساح المتوسط
بدون مفاجآت تذكر اكتسحت مصارعات المنتخب التونسي دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط وهران 2022، بتحقيقهن 3 ميداليات، في إنجاز جديد في الألعاب المتوسطية، لتؤكدن ريادة تونس في لعبة المصارعة.
مروى العامري
Photo by Serhat Cagdas / ANADOLU AGENCY / Anadolu Agency via AFP

فكما كان متوقعاً خطفت الأسطورة مروى العامري الأضواء من جديد، بحصولها على ذهبية وزن 62 كلغ، بعد أن شقت طريقها بنجاح، متفوقة على جميع الرياضايات، بدءا بهزم الجزائرية مستورة سوداني في الدور ثمن النهائي 10-0، مرورا لتتخطى بعدها الايطالية إلينا اسبوسيتو بضربة “اللمس” في الربع النهائي، وفي المربع الذهبي أطاحت باللاعبة الاسبانية ليديا تورينو 11-0، قبل أن تحقق الذهب بالفوز في النهائي ضد الفرنسية أملين دواري 9-2.

رفعت العامري غلتها من الميداليات المتوسطية إلى 4 ميداليات، موزعة بين ذهبية 2022، و3 فضيات فـي 2009 و2013 و2018، لتنجح في الصعود على منصات التتويج في جميع مشاركتها.

مروى العامري أعربت عن سعادتها البالغة في أول تصريح لها بعد التتويج الجديد مضيفة: “تعبت كثيرا من أجل الوصول إلى ذهبية الألعاب المتوسطية، فبعد أن نلت 3 فضيات في النسخ السابقة، كان الهدف واضحا بتحقيق الميدالية الذهبية، وقد تحققت فعلا في رابع مشاركة بعد عمل وجهد كبير”.

أكدت العامري أن الفشل قائم في الرياضات القتالية التي تحتاج إلى تضحيات كبيرة: “ذهبية ألعاب البحر الأبيض المتوسط في الجزائر 2022، هي إجابة صريحة على المشاركة السلبية في أولمبياد طوكيو الماضية”.

المصارعة التونسية مروى العامري رفقة المصرية سمر حمزة
ا

وقالت العامري أمامي الأن رهان كبير في المشاركة ببطولة العالم شهر سبتمبر المقبل، وأعد الجماهير التونسية بالصعود على منصة التتويج، لمواصلة الرحلة بثبات قبل أولمبياد باريس 2024، التي أعتبرها المحطة الأهم في قادم مسيرتي”.

اللاعبة سارة الحامدي صاحبة الـ23 عاما تُعتَبر خليفة الأيقونة العامري، بصعودها الصاروخي، فبعد بلوغ ربع نهائي أولمبياد طوكيو 2020، ثم حصولها على ذهبية بطولة أفريقيا شهر ماي الماضي 2022، نجحت الحامدي في خطف الأضواء بنيل ميداليتها المتوسطية الأولى.

نالت الحامدي برونزية وزن 50 كلغ بتغلبها في نهائي التدارك على الايطالية إيمانوالا لويزي بنتيجة 4-2، لتحقق انجازاً  إضافيا في مسيرتها.

من جانبها نجحت المصارعة سوار بوستة في التتويج بالميدالية الفضية لوزن 57 كلغ، عقب هزيمتها أمام التركية بديهة غان في الدور النهائي بنتيجة 5-0.  وتعتبر بوستة واحدة من أفضل لاعبات المصارعة التونسية، حيث سجلت حضورها في أولمبياد طوكيو.

Twitter
Email
Facebook
LinkedIn
Pinterest