إقرأ أيضا

إيمان سعود: سأكون فخورة بالانضمام إلى صفوف المنتخب الوطني المغربي أو الفرنسي

انضمت لاعبة مركز الوسط الشابة إيمان سعود، إلى نادي بازل السويسري لكرة القدم للسيدات الصيف الماضي. هذا وتم استدعاء المهاجمة الفرنسية من أصل مغربي، التي مرت كذلك بنادي فيندنهايم، من قبل رينالد بيدروز للتدريب في…

البارالمبيات المغربيات يعدن ظافرات من طوكيو

حصد المغرب 11 ميدالية خلال دورة الألعاب البارالمبية في طوكيو. أربعة منها جنتها سيدات المغرب في هذا العرس الرياضي. ميداليتان فضيتان كانتا من حق يسرى كريم، في منافسات رمي القرص لفئة ف 41، وفوزية القسيوي…

تتويج سيدات الأردن بلقب كأس بطولة العرب لكرة القدم 2021

توج المنتخب الأردني لكرة القدم سيدات، يوم الاثنين 6 سبتمبر، بلقب بطولة كأس العرب في نسختها الثالثة. وفازت النشميات على سيدات تونس بهدف لصفر، في المباراة النهائية التي احتضنتها أرضية ملعب المقاولون العرب، بالعاصمة المصرية…

الكرة السودانية النسوية تسعي إلى الانتشار، متجاهلة حملات التنمرِ

بالرغم من الصعاب الكثيرة التي تواجهها كرة القدم النسوية السودانية في الآونة الأخيرة، إلا أن الإتحاد السوداني لكرة القدم يسعي حثيثاً لنشر اللعبة وتوسيع رقعة ممارستها. كما يحاول الاتحاد تعزيز مشاركة المنتخب السوداني النسوي الشاب…

مصر تُنهي مشاركتها في منافسات السباحة الفنية بدون ميداليات
شاركت مِصر في منافسات السباحة الفنية زوجي وجماعي في أولمبياد طوكيو 2020. ويمثل الفريق المصري في منافسات الزوجي الحر اللاعبتان هنا هيكل وليلى علي وانضمت إليهما ست لاعبات أخريات في المنافسات الجماعية.
Credit photo: CLIVE ROSE / GETTY IMAGES ASIAPAC / Getty Images via AFP


ترسم هذه الرياضة المخصصة حصرياً للنساء لوحة تجمع بين الرقص والتقنيات الرفيعة. في هذه الدورة الأولمبية يشارك ٢٢ فريقا بمنافسات الزوجي الحر، ويقيم كل فريق بناءً على أربعة معايير وهي: التناسق، الصعوبة، تصميم الرقص، والتقنية. اللاعبتان هانا هيكل وليلى علي هما العربيتان الوحيدتان المشاركتان عن هذه الفئة.

على أنغامٍ مصرية تَعكس الحضارة والموروث الثقافي المصري، أدت كل من هنا هيكل، ١٩ سنة، وليلى علي، ٢٠ سنة، في ٢ أغسطس ٢٠٢١، عرضاً أولمبياً استحقا به المركز ٢٠ برصيد ٧٨.٩ نقطة متفوقتين بذلك على أستراليا وجنوب إفريقيا، دون التأهل للتصفيات النهائية. وفي اليوم الثاني من المسابقات، قدم الثنائي عرضا جديدا في إطار المنافسات على اللوحة التقنية. أداء مشرف أوصل الثنائي إلى المرتبة 19. ترتيب لا يسمح لهنا وليلى بالتأهل للدور المقبل. 

وللثنائي المصري مشاركات دولية عِدة مثل مشاركتهما في بطولة للسباحة الفنية في مدينة برشلونة الإسبانية ٢٠٢١. بالإضافة إلى بطولة العالم للسباحة في كوريا الجنوبية.

واستمرت مشاركة ليلى وهنا في طوكيو، مع باقي عضوات المنتخب المصري المكون من 8 لاعبات، في المنافسات الجماعية في 6 و7 أغسطس 2021، في إطار منافسات البرنامج التقني والمسابقة الحرة. وقد حل المنتخب المصري في المرتبة الثامنة على إثر هذه المنافسات الأخيرة ليغادر طوكيو بدون ميدالية أولمبية.

وتعتبر هاته المشاركة الأولمبية الرابعة لمصر كفريق في رياضة السباحة الفنية. حيث كانت البداية مع أولمبياد بكين ٢٠٠٨ ووقعت في المركز الثامن والأخير. وخلال أولمبياد لندن ٢٠١٢ حل الفريق المصري في المركز قبل الأخير متفوقا على أستراليا. وأخيرا في أولمبياد ريو دي جانيرو حلت مصر في المركز السابع قبل الأخير متفوقة كذلك على أستراليا.


لكن بداية مشاركة مصر في منافسات السباحة الفنية، في فئة الزوجي فتعود إلى أولمبياد سيدني ٢٠٠٠. وقد شارك ثنائي آخر في أولمبياد أثينا عام 2014. هذا ويعود الفضل لدَخول هذه الرياضة إلى مصر في أوائل الستينات للفنانة والرياضية صوفي ثروت، التي قامت بتأسيس أول فريق سباحة فنية في البلاد.

Share on whatsapp
WhatsApp
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on facebook
Facebook
Share on email
Email

مجلة تاجة مجانيا على بريدك الإلكتروني

انظموا الآن إلى قائمتنا البريدية، ليصلكم، قبل
الجميع، العدد الجديد لمجلة تاجة والمخصص للأردن
الرجاء تعبئة الاستمارة أدناه
close-link