عدد يوليو – ديسمبر 2021 
اضغط هنا للقراءة

إقرأ أيضا

الرياضة

أفضل الطرق لممارسة الرياضة قرب رضيعك في المنزل

بعد الولادة، وبسبب الإجهاد المرافق للشهور الأولى التي تعقب انتهاء الحمل، يصعب على بعض الأمهات ترك المنزل. ما يمكن أن يقيد بعض النساء بشكل كبير، ويمنعهن من ممارسة الرياضة. ما قد ينجم عنه إهمال هات…

مضاوي الشمري

في الكويت عداءة تعد بالمستقبل

إنها أول عداءة كويتية تمثل بلدها في منافسات الدوري الماسي لألعاب القوى. عداءة المسافات القصيرة الكويتية، مضاوي الشمري، شاركت في المسابقة العالمية بقطر عام 2021 في منافسة نجمة العدو الأمريكية شيلي فريزر. منذ تلك اللحظة،…

كرة السلة

عائلة رياضية تؤسس أكاديمية لكرة السلة في لبنان

عندما يكون الزوجان رياضيّين، فليس مستغربًا أن يؤسسا عائلة رياضية أيضًا، هذا ما حصل مع المدرّبة جوزيان غنيمة وزوجها المدرّب شربل مزهر. فبعد الشهرة الواسعة التي حققتاها ابنتاهما سيرينا ولوري في عالم كرة السلّة، أحب…

مها البرغوثي

مها البرغوثي: الإعاقة الجسدية لا تعيق الأحلام

مها البرغوثي، بطلة برالمبية سابقة في كرة الطاولة، والأمينة العامة للجنة البارالمبية الأردنية حاليا. بطلة لا تعترف بالإعاقة، جعلت من التحديات عنواناً لمشوارٍ رياضي متنوع وناجح. حققت رقماً قياسياً عالمياً للأردن بفوزها في سباق 200…

المرأة السعودية تقتحم حلبة سباقات السيارات
منذ أن سمح للمرأة السعودية بسياقة السيارة، برزت فتيات راغبات في فرض أنفسهن في عالم السيارات السريعة بمختلف أنواعها. أسيل الحمد، ورنا الميموني، لم يترددن وأمسكن بمقود السيارة السريعة لإظهار قدرات المرأة السعودية.

تغير قدر المرأة السعودية في السنوات الأخيرة على مستوى سباقات السيارات. فها هي، أسيل الحمد، تمتع أعين الجمهور الفرنسي على مضمار “لوكاستيي” للفورمولا وان. بعد هذا السباق، غدت أول سعودية تمثل المملكة في بطولة العالم للعبة. انطلاقات صاروخية، وسرعة كبيرة، أبرزتها لما سمح للنساء السعوديات بإمساك مقود السيارة.

عقب ذلك، أصبحت عضوا في الاتحاد السعودي، والاتحاد الدولي للسيارات. هدفها، تيسير ممارسة سباقات السرعة للمرأة السعودية، المتيمة بالمضمار والسيارة.

بدورها، انتظرت السعودية رنا الميموني الفرصة لإخراج ما في جعبتها من مهارات في تخصص “الدريفتينغ”. تراوغ، وتحرق إطرات السيارة بفنيات عالية.

شجعت هذه المبادرات الشابات السعوديات على تذوق سباقات السيارات بمختلف أنواعها. وأصبحن يستفسرن عن الفضاءات الخاصة بممارستها.

لم تتأخر المرأة في إثبات نفسها رياضيا بعد أن سمح لها بالقيادة. كانت تواقة لتحقيق إنجاز كبير في عالم السرعة والسيارات، يسكت الأفواه، ويعقد الألسن.

Twitter
Email
Facebook
LinkedIn
Pinterest