إقرأ أيضا

ملاعب رياضية بالجملة..وسيدات رياضيات قلة

ملاعب رياضية بالجملة..وسيدات رياضيات قلة

المرافق الرياضية المقامة في الهواء الطلق هي ملاعب متعددة الرياضات، يتم بناؤها في المناطق الحضرية وهي متاحة للجميع. بيد أن الحقيقة الثابتة هي أن مرتاديها هم من الذكور فقط، أما عن الفتيات، فلابد لهن من…

الدراجات الهوائية: مشوار عظيم في عمر صغير

نسرين حويلي..مشوار عظيم في عمر صغير

تعرف سباقات الدراجات الهوائية في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط تنافسا شرسا بين المتسابقات ولا سيما من دول مصر والإمارات والمغرب والجزائر. منتخب الخضر يضم في صفوفه العديد من المتسابقات المجربات أبرزهن نسرين حويلي التي…

كرة القدم

كرة القدم: فريق الطيران المصري.. بين ماض عريق وحاضر أليم‎‎

قام نادي الطيران المصري عام 1998 بتأسيس فريق لكرة القدم النسائية، ليشارك به في أول مسابقة للدوري المحلي بنفس العام. تاريخ عريق لأحد أقطاب كرة القدم للسيدات، والذي لطالما طعم المنتخبات الوطنية النسائية المصرية بمختلف…

ماراثون مراكش الدولي

ماراثون مراكش الدولي على أجندة متسلقة جبال شهيرة

تستعد العديد من السيدات الرياضيات من مختلف أرجاء العالم للمشاركة في النسخة 33 من ماراطون مراكش الدولي. الرياضية المغربية، نوال صفنضلة، والتي تسلقت أعلى جبال العالم، واحدة من حوالي 13 ألف مشارك قرروا خوض مغامرة…

المصرية ميار شريف.. شخصية مقدامة في عالم التنس‎‎

أعادت للمصريات والمصريين الشغف بلعبة التنس، بل وأمدتهم بالأمل لحصد الألقاب العالمية في رياضة فردية تتطلب مجهودا بدنيا وتقنيا عاليا. لاعبة التنس ميار شريف، والتي تعد أول مصرية تفوز بإحدى بطولات اتحاد لاعبات التنس المحترفات…

حنين أبو مريم، حكم الراية الفلسطينية
Palestinian Hanin Abu Mariam, a 21-year-old female referee, poses for a picture after a football match at Faisal Al-Husseini International Stadium in the West Bank city of Al-Ram, north of Jerusalem, on February 11, 2021. - When Hanine Abu Mariam first refereed a men's football match, she was overcome by fear of failure but that trepidation soon yielded to motivation to become a rare Palestinian referee in internation football. (Photo by ABBAS MOMANI / AFP)

بفضل دعم أسرتها، لم تخر قوى حكم الراية الفلسطينية، حنين أبو مريم، في مسارها التحكيمي الذي اختارته في تسيير مقابلات كرة القدم بالدوري النسائي، ودوري الشبان والناشئين.
صاحبة الواحد وعشرين عاما، انطلقت في مشوارها صدفة قبل ثلاث سنوات، عند مشاركتها في دورة تكوينية في التحكيم. لم تكن من عاشقات كرة القدم، إلا أن هذه الدورة التدريبية جعلتها كذلك وفتحت أمامها مسارا لم يكن في الحسبان.
اشتغلت حكم الراية على لياقتها البدنية كثيرا وحسنت من مستواها، خاصة وأنها ترغب في أن تصبح حكمة دولية وأن لا تقتصر مشاركاتها التحكيمية على الصعيد المحلي لوحده.

Twitter
Email
Facebook
LinkedIn
Pinterest