إقرأ أيضا

إيمان سعود: سأكون فخورة بالانضمام إلى صفوف المنتخب الوطني المغربي أو الفرنسي

انضمت لاعبة مركز الوسط الشابة إيمان سعود، إلى نادي بازل السويسري لكرة القدم للسيدات الصيف الماضي. هذا وتم استدعاء المهاجمة الفرنسية من أصل مغربي، التي مرت كذلك بنادي فيندنهايم، من قبل رينالد بيدروز للتدريب في…

البارالمبيات المغربيات يعدن ظافرات من طوكيو

حصد المغرب 11 ميدالية خلال دورة الألعاب البارالمبية في طوكيو. أربعة منها جنتها سيدات المغرب في هذا العرس الرياضي. ميداليتان فضيتان كانتا من حق يسرى كريم، في منافسات رمي القرص لفئة ف 41، وفوزية القسيوي…

تتويج سيدات الأردن بلقب كأس بطولة العرب لكرة القدم 2021

توج المنتخب الأردني لكرة القدم سيدات، يوم الاثنين 6 سبتمبر، بلقب بطولة كأس العرب في نسختها الثالثة. وفازت النشميات على سيدات تونس بهدف لصفر، في المباراة النهائية التي احتضنتها أرضية ملعب المقاولون العرب، بالعاصمة المصرية…

الكرة السودانية النسوية تسعي إلى الانتشار، متجاهلة حملات التنمرِ

بالرغم من الصعاب الكثيرة التي تواجهها كرة القدم النسوية السودانية في الآونة الأخيرة، إلا أن الإتحاد السوداني لكرة القدم يسعي حثيثاً لنشر اللعبة وتوسيع رقعة ممارستها. كما يحاول الاتحاد تعزيز مشاركة المنتخب السوداني النسوي الشاب…

المغربية نجوى عوان في طريقها إلى طوكيو
عندما حاورت مجلة تاجة نجوى عوان بداية هذا العام، كانت تقول إن حلمها هو التأهل للألعاب البارالمبية. خمسة أشهر بعد حوارنا حصلت نجوى، المصنفة الأولى على مستوى المغرب، وحاملة لقب البطولة الإفريقية مرتين في رياضة تنس الكراسي المتحركة، على تذكرة الذهاب إلى طوكيو. بهذا يتحقق حلم البطلة المغربية لرفع العلم المغربي في سماء الألعاب البارالمبية، المقامة في الفترة ما بين 24 أغسطس، و5 سبتمبر من هذا العام.
Photos Crédits: Mounir Sabri

لم يتجاوز عمر نجوى عوان 23 ربيعا بعد، إلا أنها تتألق منذ عدة سنوات في سماء كرة التنس على الكراسي المتحركة في المغرب وكذلك على المستويين العربي والإفريقي.

البطلة المصنفة الأولى عربيا، والحاصلة على الرتبة 36 على المستوى العالمي سنة 2018، تأهلت السنة الماضية لبطولة العالم في البرتغال، وجمعت في الآونة الأخيرة، النقاط الكافية كي تشارك في الألعاب البارالمبية لهذا الصيف. 

“أنا سعيدة جدا لاسيما وأنني كنت أخشى تداعيات جائحة كورونا. كان يجب أن أشارك في العديد من البطولات هذه السنة. بطولات تسمح بجمع النقاط للتأهل. لكن بسبب الفايروس لم أستطع المشاركة في العديد منها بسبب الحجر الصحي وإغلاق الحدود بين الفترة والأخرى. ولكن في النهاية نجحت وأنا فخورة بتأهلي في هذه الظروف” تروي لنا نجوى عوان بعد تأهلها.

Photos Credits: Mounir Sabri

تحدت نجوى الإعاقة التي لحقتها سنة 2008 وقررت ممارسة رياضة التنس على الكراسي المتحركة الذي نجحت بفضلها في بلوغ أدوار متقدمة في عدة بطولات دولية. الشيء الذي مكنها من الصعود في سلم الترتيب العالمي في ظرف سنة، من الرتبة 184 إلى 36 على المستوى العالمي. 

البطلة الشابة معروفة بعزيمتها وإرادتها القويتين. هي التي تستعمل كل خرجة إعلامية لها للتذكير بأهمية الدفع برياضة ذوي الاحتياجات الخاصة. ولطالما وجهت رسائلها للإعلام وللرعاة. فرغم استحقاقاتها الرياضية المشرفة لازالت هي نفسها تعاني من ضعف اهتمام الرعاة.

“المغربية للألعاب والرياضة هي الراعي الذي يدعمني منذ عدة سنوات وأنا سعيدة بذلك. هناك راع آخر – هولير هرمس – يساعدني بمعدات رياضية للتحضير للألعاب الأولمبية. لكن هذا يبقى قليلا مقارنة بما أحتاجه للتحضير للمباريات وللمشاركة في التدريبات” تضيف نجوى التي تواصل مشوارها غير مكترثة بكل الصعوبات.

فكل تركيزها اليوم هو على الاستعداد للألعاب البارالمبية. “أنا اليوم في معسكر تدريب مع الفريق الوطني. نتدرب ونحضر معا في الرباط مع باقي المتأهلين”. هذا ولم يتحدد بعد عدد المتأهلين من المغرب للمشاركة في الألعاب البارالمبية. “لقد تم تحديد الفريق الأولمبي، أما بالنسبة للألعاب البارالمبية، فنحن بانتظار نتائج عدة منافسات تجري حاليا للإعلان عن الفريق النهائي” صرح لنا مسؤول في وزارة الرياضة المغربية. 

Share on whatsapp
WhatsApp
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on facebook
Facebook
Share on email
Email

مجلة تاجة مجانيا على بريدك الإلكتروني

انظموا الآن إلى قائمتنا البريدية، ليصلكم، قبل
الجميع، العدد الجديد لمجلة تاجة والمخصص للأردن
الرجاء تعبئة الاستمارة أدناه
close-link